اليقظة الفكریة في المشرق العربي

الوحدة 4 : اليقظة الفكریة في المشرق العربي
التمهيد الإشكالي:
عرف المشرق العربي نهضة فكرية خلال القرن 19 . فما هو مفهوم النهضة الفكرية؟ ماهي العوامل الممهدة
لبعث اليقظة الفكرية ببلدان المشرق العربي؟ ماهي العوامل المساعدة على على انتشار أفكارها ؟ ماهي
الأسس التي قامت عليها؟ وماهي التيارات التي عبرت عنها؟ماهو دور هذه الحرآة في التطورات الفكرية
التي عرفتها المنطقة العربية أنذاك؟
-1 ساعدت عدة عوامل في بعث اليقظة الفكریة بالمشرق العربي خلال القرن 19 م
أ- العوامل السياسية:
الحملة الفرنسية على مصر+ ضعف السلطة العثمانية وتزايد الأطماع الأوربية على الإمبراطورية
العثمانية + سياسة التعصب للعنصر الترآي على حساب باقي الأجناس التي تدخل تحت حكم
الإمبراطورية العثمانية.
رافق ذلك قيام آل من مصر وتونس بعدة إصلاحات.
ب- العوامل الثقافية:
ظهور جمعيات ثقافية (الجمعية العلمية السورية) + إحياء اللغة العربية وقواعدها،انتشار المدارس +إدخال
المطبعة وظهور الصحافة.+دور البعثات الطلابية المصرية المتنورة بأفكار الحضارة الغربية.
يعتبر "بطرس البستاني" و"ابراهيم
اليازجي" من بين رواد الحرآة الفكرية.
ج- العوامل الإجتماعية:
ظهور طبقات اجتماعية وسطى في سوريا،لبنان،مصر+ تزايد الشعور القومي ضد سياسة التتريك + تزايد
انتشار روح الإستقلال في أوسط الشباب. ◄▬ نشاط البعثات المسيحية + تعليم المرأة
-2 ساهمت عدة عوامل في انتشار أفكار اليقظة الفكریة التي امتدت إلى مصر
أ- دور " محمد علي" :
تبنى مشروعا نهضويا بقيامه بإرسال بعثات طلابية إلى أوربا وتشجيعه لحرآة الترجمة ونقل المعرفة
ونشرها + نقل العلم الحديث إلى مصر . ويعتبر مشروع محمد علي قاعدة للمشروع النهضوي الذي
تبناه العديد من المفكرين في باقي الأقطار العربية.
ب - دور أبناء الشام:
هجرة العديد من المثقفين الشاميين إلى مصر ومساهمتهم في إغناء الحياة الفكرية بمصر (تأسيس صحف
: الأهرام+ دارالهلال..).
ج- دور بعض المفكرین المصریين :
" رفاعة الطهطاوي" يعتبر من مؤسسي اليقظة الفكرية بتشجيعه للعلم ودعوته لتعليم المرأة وخروجها
إلى العمل + دعوته إلى التحلي بعد قيم سامية : الحرية،ضمان العيش الكريم ،زرع قيم المواطنة...
-3 أفكار التيار السلفي:
يمكننا معرفة مبادئ و أسس التيار السلفي من خلال أفكار أقطاب حرآة اليقظة الفكرية بالمشرق وهم:
"محمد عبده" "عبد الرحمان الكواآبي" " جمال الدين الأفغاني".
1905 م). / أ-"محمد عبده" ( 1849
دعا إلى تفسير القرآن تفسيرا صحيحا لتصحيح الإعتقاد وبالتالي تصحيح السلوآات الفردية.إذ أآد أن
علاج الأمة رهين بتهديب الأخلاق. و أن التربية هي المدخل الرئيسي لإصلاح أوضاع الأمة
الإسلامية.
1903 م). دعا إلى الإقتداء بالسلف الصالح (الخلفاء الراشدين / ب-"عبد الرحمان الكواآبي" ( 1849
خاصة أبي بكر وعمر).
آما انتقد الفوراق الإجتماعية (وجود محتكرين مستبدين،مقابل فئات اجتماعية فقيرة)

1897 ). دعا إلى الإتحاد بين المسلمين وتكوين تحالفات بينهم،من / ج- "جمال الدين الأفغاني" ( 1839
أجل الدفاع عن مصالح الأمة. و الإستفادة من تقدم الغرب، وآتم أسرار تقدم الأمة الإسلامية.آما دعا
إلى التشبت بالدين الإسلامي وذلك بالرجوع إلى قواعده و والأخذ بأحكامه(العودة إلى الأصول ونبذ
البدع وتوسيع دائرة المعارف).
-4 مبادئ التيار العلماني:
- نقد الإستغلال والمطالبة بالمساواة والحرية باعتبارهما عنصرين متلازمين .
- الدعوة إلى تنظيم السلطة على أسس عصرية أي الحكم باعتماد القوانين المتفق عليها من طرف ممثلي
الشعب واعتبرا الشعب سيدا في الدولة.
- رفض الحكم على أسس عقائدية أو إديولوجية (الدين مثلا).
- الدعوة إلى فصل الدين عن الدولة(السياسة) آشرط للتقدم.
-5 دور اليقظة الفكریة في التطورات الفكریة التي عرفها المشرق العربي:
قامت فكرة القومية في إطار مشروع سياسي نهضوي ساهمت في بلورته عدة جمعيات أدبية وعلمية
وصبغته الثورية،آما ساهمت عوامل تاريخية في بلورة هذا الوعي (سياسة التتريك نموذجا).
- ازداد الإقبال السياسي في عملية الإصلاح ، حيث أسندت لرموز النهضة (الزعماء) مناصب سامية
في الدولة.
ساهمت أفكار رواد الحرآة الفكرية بالمشرق العربي في حدوث نهضة عربية (إحياء ◄▬
اللغة العربية+تزايد الجمعيات العلمية والأدبية +الدعوة إلى عدة قيم : الحرية،المساواة،المواطنة..بروز
تيارات فكرية علمانية وسلفية..).
خلاصة /خاتمة: هل يحتاج العرب اليوم لنفس الظروف التي قامت في ظلها اليقظة الفكرية بالمشرق خلال
القرن 19 م لإعادة بعثها من جديد،أم أن الأمر يقتضي مواصلة سلسلة الإصلاحات التي تنهجها الدول
العربية تحت ضغط الدول الإمبريالية.

4 commentaires:

Anonyme 13 décembre 2008 à 09:06

شكراجزيلا على مساعدتكم

Anonyme 3 janvier 2009 à 06:18

شكراجزيلاعلى هده الاستفادة

Anonyme 12 janvier 2009 à 07:00

شكراجزيلا

achraf 30 décembre 2009 à 11:20

tanks very much