الدرس اللغوي: الحقيقة والمجاز

cours d'arabe دروس العربية
الدرس اللغوي: الحقيقة والمجاز

جدع مشترك

أمثلة الانطلاق :

قال حافظ إبراهيم :

1- ركاو المتناهل في الدنيا ولورجدوا إلى المجرة ركبا صاعدا ركبوا

2- أو قيل في الشمس الراجلين منتج مدوا لها سببا في الجو وانتدبوا

وقال ابن العميد :

3- قامت تظلني ومن عجب شمس تظللني من الشمس

وقال المتنبي في المدح :

4- تعرض لي السحاب وقد قفلنا فقلت إليك إن معو السحاب

وقال أيضا :

5- فلم أر قبلي من مش البحر نحوه ولا زجلا قامت تعانقه الأسد

ملاحظة وتحليل :

- لاحظ البيت الثاني تجد أن كلمة "شمس" استعملت في معناها الحقيقي والمقصود أن أبناء الشام يمتازون بالطموح ولايبالون بالمخاطر من أجل تحقيق حلمهم ولو كان الشمس .

استنتاج : تسمى الكلمة التي استعملت بمعناها الأصلي الذي وضعت له في اللغة حقيقة .

- عد إلى الأبيات الأخرى وحاول أن تتعرف على الكلمات التي استعملت في المعنى الأصلي لها .

إذن ستجد : أن كلمة "شمس" الثانية استعملت استعمالا حقيقيا .

أن كلمة "السحاب" الأولي في البيت الرابع قد استعملت استعمالا حقيقيا .

- انتقل إلى البيت الثالث وتأمل ستلاحظ أن :

- كلمة "الشمس" لم يقصد بها الشاعر الشمس الحقيقية بل قصد إنسانا وظيء الوجه يشبه الشمس .

إذن استعملت الكلمة في غير المعنى الذي وضعت له .

استنتاج : تسمى الكلمة التي لم تستعمل بمعناها الأصلي الذي وضعت له في اللغة مجازا .

- تأمل كلمة "السحاب" الثانية في البيت الرابع تلاحظ أن الشاعر لم يقصد السحاب الحقيقي وإنما قصد الممدوح .

- في البيت الأخير نجد أيضا أن كلمة أسد .

لاحظ الأمثلة :

1- قال الحمري : كلف بغزال ذي ميف خوف الواشين يشرده

2- قال أحد الشعراء : بنيت بيوتا عاليات وقبلها بنيت فخارا لاتسامى شواهقه

تأمل الجدول التالي :

المثال

اللفظ

في الحقيقة

في المجاز

نوع اللفظ

نوع المجاز

1

2

غزال

بنيت

حيوان معروف

تمت بالبناء

فتاة جميلة

أمرت بالبناء

اسم حامد

فعل مسن أو مسند إليه

لغوي

عقلي

استنتاج : نستنتج أن هناك نوعين من المجاز

- مجاز لغوي : وهو الذي يجري في اسم جامد

- مجاز عقلي : وهو الذي يجري في اسناد .


0 commentaires: